مسلسل ‘الاختيار 2’ وفض اعتصام رابعة.. انقسام المصريين وفزع ‘الإخوان’

2021-04-20 : 02:45

مسلسل ‘الاختيار 2’ وفض اعتصام رابعة.. انقسام المصريين وفزع ‘الإخوان’

القناة عن BBC

ناقشت صحف عربية الجدل الذي أثارته حلقة من المسلسل المصري “الاختيار-2” والتي دارت أحداثها حول فض قواتّ الأمن اعتصاما لأنصار الرئيس الراحل محمد مرسي في محيط مسجد رابعة العدوية بالقاهرة عام 2013.

وتبادل كُتاب مصريون الاتهامات بتزييف الحقائق المتعلقة بأحداث فضّ الاعتصام.

وامتدح كتاب مسلسل الاختيار-2 منتقدين محاولات “كتائب الإخوان الإلكترونية التشكيك في روايته للأحداث”، بينما رأى آخرون أن المسلسل “ليس عملًا فنيًا، بل هو جريمة ضد الإنسانية” يقوم بها النظام المصري.

من ناحية أخرى، انتقد كتاب الدراما المُقدمة خلال شهر رمضان كونها “لا تقترب من الواقع المعاش”، كما أشار البعض إلى التناقض بين صورة مصر في الدراما الرمضانية وصورتها المغايرة تماما في الإعلانات.

“جريمة ضد الإنسانية”

يرى وائل قنديل في صحيفة العربي الجديد اللندنية أن ما يعرض في مسلسل الاختيار-2 “ليس منتجا دراميا أو إبداعا فنيا تجديديا، بل هو أقرب إلى أن يكون قرار إعلان حرب على ما تبقى من مجتمع مصري يعافر ليكون متماسكًا وموحدًا، بمواجهة تحريض رسمي لم يتوقف على مدار ثماني سنوات على الاحتراب المجتمعي”.

ويقول قنديل: “المؤكّد أن ما يعرض الآن ليس عملًا فنيًا، بل هو جريمة ضد الإنسانية على هيئة إنتاج درامي ضخم ينفق عليه النظام من أموال ضحاياه”.

ويضيف الكاتب: “تتكرّر المأساة مجدّدًا مع جريمة مسلسل الفضّ، والذي يُعرض بالتزامن مع إغلاق المنابر الإعلامية المهاجرة، بناء على طلب الجنرال، والتي كان يمكن أن تعرض الرواية المضادّة لكل هذا الزيف، وتنتصر لدماء الضحايا”.

ويرى هاني سليمان في موقع عربي 21 أن “من أهم أسباب عرض مسلسل الاختيار-2، هو إعادة خلق العدو الأزلي للنظام، وهو جماعة الإخوان … لصرف الانتباه وتغييب الشعب عن العدو الحقيقي الذي يقف النظام عاجزا تماما عن التعامل معه، وهو إثيوبيا ومشروعها سد النهضة”.

ويقول الكاتب إن عرض المسلسل لأحداث رابعة “يثير مجددا حالة الانقسام المجتمعي الهائل التي تسيطر على مصر منذ عشر سنوات، والتي سهلت كثيرا سيطرة النظام على السلطة”.

وينتقد بلال هشام في موقع عربي بوست “رواية وبروباغندا النظام التي تفتقر إلى التوثيق”. ويقول إن “المسلسل سيعمل على ترسيخ الانقسام المجتمعي وترسيخ السلطوية القائمة”.

“فزع الإخوان”

يستنكر حمدي رزق في صحيفة المصري اليوم “محاولة كتائب الإخوان الإلكترونية التشكيك في رواية الاختيار-2 عن فض اعتصام رابعة”.

ويرى رزق أن “المسلسل يضع النخب المصرية في موقف المراجعة لما روجوه طوال سنوات مضت عن سفك دماء الأبرياء في رابعة، ويعيد كتابة سطور رابعة لدى المنظمات الحقوقية داخليًا وخارجيًا التي ما فتئت تدين عملية الفض، وتطنطن أن الاعتصام كان سلميًا، وتتبجح بأنه كان ربانيًا، وكان فيه شوك وسكاكين بلاستيك”.

ويضيف رزق قائلا إن “فزع الإخوان رهيب، وحملتهم على المسلسل جنونية، الاختيار-2 يهدم بنايتهم الموهومة، ويعرى كذبتهم المفضوحة، ويفضح روايتهم المكذوبة .. ويَقضُّ مضاجعهم”.

وتنتقد فاطمة ناعوت في نفس الصحيفة قادة الإخوان وتقول إنهم “احترافيون في تزييف الحقائق وتلفيق الأكاذيب وفبركة تاريخ معكوس يسرقون به عقول المُغيَّبين”.

وتمتدح مريم يعقوب في صحيفة الوفد المصرية المسلسل كونه “عمل فنى عظيم موثق يقدم لأجيال حالية وأجيال قادمة، ورسالة تؤكد يومًا بعد يوم أن الفن قوة لا يستهان بها يكفى أنها قادرة على توثيق التاريخ”.

ويرى أحمد التايب في صحيفة اليوم السابع المصرية أن مسلسل الاختيار-2 “إحياء طبيعي للقوة الناعمة المصرية، بعد النجاح في التأثير على قلوب وعقول المصريين … وهذا ما يؤكد أن السينما والدراما سلاح خطير يجب استخدامه الاستخدام الأمثل، لمواجهة حروب الإرهاب والتطرف”.

ويقول محمد أمين في صحيفة المصري اليوم إن الاختيار-2 “هو الذى ربط الناس بالوطن” حيث إنه “وثّق الأحداث حتى لا ننسى ما حدث في مصر في أعقاب الثورة”.

تناقض بين الدراما والإعلانات

يقول محمد أمين في مقاله بالمصري اليوم: “صورة مصر في الدراما الرمضانية حاجة تكسف .. بلطجة وقتل وسلب ونهب وحشيش ومخدرات .. بينما صورة مصر في إعلانات رمضان حاجة تانية خالص”.

ويضيف: “مصر لا هي التي في الدراما، ولا هي التي في الإعلانات والكومباوندات والمنتجعات .. مصر حالة وسط بين رذيلتين”.

وينتقد هشام مبارك في صحيفة الوفد المصرية “السفه الإعلاني … والهجمة الإعلانية الشرسة التي نتعرض لها نحن المصريون”.

ويقول: “مصر التي في خاطري تتسم بالوقار والحشمة بينما مصر التي في الإعلانات لا تعرف سوى الرقص والعري للترويج عن السلع والخدمات”.

أيضا تنتقد خولة مطر في صحيفة الشروق المصرية “زحمة الإعلانات المزعجة”، وتشير إلى حالة “الاستسهال والاستخفاف بالمواطنة والمواطن” في الدراما المقدمة خلال شهر رمضان.

وتقول الكاتبة إن أغلب ما يقدم في دراما رمضان “لا يقترب من الواقع المعاش في أي بلد عربي أو أنه الواقع الذى ‘يبهر ‘ بمعالجات كلها خارجية لا تتماشى مع ما يعيشه ناسنا”.

وترى أن “البرامج الرمضانية الباهظة التكلفة في مجملها تعتمد على التسطيح إن لم نقل التسفيه والإفراط في الإغراءات المالية”.

ويقول سامح راشد في صحيفة العربي الجديد اللندنية : “تكرّر الاستفزاز السنوي المعتاد، بالمبالغة في تصوير الرفاهة والرقي الذي تتمتع به المنتجعات السكنية وتجسيدهما”.

ويختم راشد بالقول: “هكذا يجد المصريون أنفسهم بين إعلانات ترويجية مُوجَّهة إلى طبقة لا يعرفونها”.

هكذا نجح أخنوش في أول اختبار وأنهى مشوار تشكيل الأغلبية في وقت وجيز

هكذا نجح أخنوش في أول اختبار وأنهى مشوار تشكيل الأغلبية في وقت وجيز

إلهام بلكاس أصغر رئيسة جماعة ترابية بالمغرب.. ملهمة الشباب في مجابهة التحديات

إلهام بلكاس أصغر رئيسة جماعة ترابية بالمغرب.. ملهمة الشباب في مجابهة التحديات

حماقات تبون ضد المغاربة تستمر بقرار بإغلاق المجال الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية

حماقات تبون ضد المغاربة تستمر بقرار بإغلاق المجال الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية

مواد أخرى

هكذا نجح أخنوش في أول اختبار وأنهى مشوار تشكيل الأغلبية في وقت وجيز

هكذا نجح أخنوش في أول اختبار وأنهى مشوار تشكيل الأغلبية في وقت وجيز

إلهام بلكاس أصغر رئيسة جماعة ترابية بالمغرب.. ملهمة الشباب في مجابهة التحديات

إلهام بلكاس أصغر رئيسة جماعة ترابية بالمغرب.. ملهمة الشباب في مجابهة التحديات

حماقات تبون ضد المغاربة تستمر بقرار بإغلاق المجال الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية

حماقات تبون ضد المغاربة تستمر بقرار بإغلاق المجال الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية

أسود “الفوتسال” يهزمون فنزويلا ويبلغون ربع نهائي كأس العالم “ليتوانيا”

أسود “الفوتسال” يهزمون فنزويلا ويبلغون ربع نهائي كأس العالم “ليتوانيا”

الرجاء يواجه أويلرز الليبيري في دوري الأبطال ذهابا وإيابا بالمغرب 

الرجاء يواجه أويلرز الليبيري في دوري الأبطال ذهابا وإيابا بالمغرب 

بني ملال.. نصب بملايين الدراهم على عشرات التجار يسقط شرطيين ونصاب مع ابنه

بني ملال.. نصب بملايين الدراهم على عشرات التجار يسقط شرطيين ونصاب مع ابنه

القناة- 2020-©