لماذا ينعت المغاربة السرطان بـ: عْنْدو لمْرْضْ لخايْب الله يْبعّْدو عْل لمسْلمين؟

2019-07-30 : 10:00

لماذا ينعت المغاربة السرطان بـ: عْنْدو لمْرْضْ لخايْب الله يْبعّْدو عْل لمسْلمين؟

د. جواد مبروكي*

باستمرار أسمع في المجتمع المغربي نعت مرض السرطان بِـ « هاداكْ لْمرْضْ لْخايْبْ »، دون التَّمكن من نطق كلمة السرطان. وأخطر من هذا، يُضاف إلى هذا النعت عبارة واضحة تعبر على التمييز الديني « عْنْدو لْمْرْضْ لْخايْبْ الله يْبْعّْدّو عْل لْمْسْلْمينْ ».

وأعرض عليكم التحليل النفسي لهذا الخطاب الذي يبرهن على غياب الثقافة الطبية وعلى المعرفة الخاطئة للدّين وعلى العلاقة السادية/الماسوشية مع الله، وعلى التناقض مع مبدأ التسامح الذي يفتخر به المغاربة.

1- لْمْرْضْ لْخايْبْ

لماذا يستبدل المغربي في حديثه مرض السرطان بِـ « لْمْرْضْ لْخايْبْ »؟

أ- طابوهات اللعنة الإلهية

يؤمن المغربي من خلال سوء تفسير الدين بأن الله يعاقبنا بقسوة في هذا العالم « المخزن الدّيني »، وكأنه غير رحيم، ويُنزل علينا مصائب كثيرة. وانطلاقا من هذا المعتقد يعتبر المغربي أن مرض السرطان على الخصوص عقاب إلهي ولعنة سماوية.

وهذا ما يفسر أيضًا لماذا تخفي العديد من الأسر مرض السرطان وتحافظ على السر دون إخبار أحد، وكأن هذا المرض فضيحة ولعنة إلهية.

نجد جذور اعتقاد المغربي بالإصابة باللعنة الإلهية مثل مرض السرطان من خلال تعليمه الديني الخاطئ، حيث يغيب وعيه وإدراكه بأن أعماله السيئة هي التي تسيء لذاته ولتوازنه النفسي وتجلب له العذاب والحزن والقلق المزمن وحتى الأمراض العضوية. كما يجهل المغربي من خلال التربية الدينية الخاطئة أن العمل الطيب والجيد يجلب له السعادة والرفاه والسكينة والطمأنينة، وأن المسألة ليست عملية حسابية للفرار من جهنم أو الدخول إلى الجنة بهذا الشكل الكاريكاتيري.

ب- الجهل

للأسف، الجهل وغياب الثقافة الطبية سبب طابو مرض السرطان والحديث عنه بشكل طبيعي وتعويضه بِـ « لْمْرْضْ لْخايْبْ ». كما لا يدرك المغربي أن السرطان مرض مثل أي مرض آخر، وأنه مرض مزمن يمكن أن يهدد حياته مثل أمراض القلب أو مرض السكري إذا لم يتم التحكم فيه بشكل جيد على سبيل المثال. السرطان هو مرض مزمن يجب العناية به ويتطلب مراقبة منتظمة ويسمح للمريض بالعيش والاستمتاع بالحياة، في حين إنه قد يكون مدمراً في بعض الحالات، ولكن ليس أكثر من القصور الكلوي (مثلا) الذي يتطلب غسيل الكلى مرة أو مرتين أو أكثر في الأسبوع، ويمكن أن يؤدي إلى الوفاة في أي وقت.

ت- الشعور بالذنب

تُعلم التربية الدينية الخاطئة أن كل ما يحدث لنا من أزمات وعذاب وأمراض هو إما عقوبة سماوية « وْالله حتى يْخْرْجو فيكْ دْنوبي »، أو اختبار للإيمان. وبالتالي، فإن المغاربة عالقون بين « إوَا هادا ابتلاء من الله » أو « إوا الله بْغا يْشوفْنا هكّا »، وبين « اَشْنو دْرْتْ يا سيدي ربي باشْ يْوْقْعْلي هاد شّي ويْجيني هادْ لْمْرْضْ لْخايْبْ ». ولكن نظرًا لأننا مجتمع يشعر بالذنب ويقوم بما يجعل الآخر يحس بالذنب، فإننا نشعر بالذنب أمام كل المصائب التي تحدث لنا مثل الأمراض، وعلى الخصوص السرطان.

ج- الاعتقاد بالخرافات

يؤمن المغربي بقوة بالخرافات معتقداً أنه حين يخبر بأن فلانا مصاب بالسرطان، يقول بصمت بداخله (وهو أمر بشري طبيعي) « الحمد لله لِّمَجانيشْ أنا ونْجّاني الله مْنّو ». وهنا بالضبط يشعر بالذنب ويخاف من الإصابة بالسرطان، ولهذا يصفه بِـ « هاداكْ المْرْضْ الخايْبْ »، واستعمال « هاداكْ » لوصف المرض عن بعد، وبالتالي يضع ذاته بعيدة عنه بشكل لا واع.

د- « الله يْبْعْدّو عْل لْمْسلمين »

إنه فصل عنصري كبير ودعاء لحماية حصرية للمسلمين ضد السرطان ولا أهمية لبقية البشر (المسيحيين واليهود والبوذيين والملحدين والبابيين والبهائيين …)، وليكن مصيرهم الجحيم.

وهناك كذلك تحليل آخر يبرهن على درجة أنانية المغربي، وعلى قوة الإحساس بالذنب المرسخ بداخله من خلال تربيته، وعلى عدم اعتبار البشرية أسرة واحدة بدون تمييز ديني أو عرقي أو وطني. فلما يطلب المغربي من الله إبعاد المصائب عنه، يشعر بالذنب لأنه يدرك مدى حبه لنفسه فقط ويخاف أن يصاب بأي مصيبة إلهية من خلال اعتقاده بالخرافات، نراه إذاً ينهي دعائه « ولكل المسلمين أجمعين »، بمعنى « زَعْمَ المغربي كَيْبْغي الخير للجميع »، وبطبيعة الحال هذا نفاق عظيم لأن أعماله لا تدل على محبة الخير للجميع. وحتى لو كان صادقا، كيف يُبرر تناقضه مع مبدأ المسامحة ومحبة الخير لجميع البشر لأنه في دعائه يقصي كل من ليس مسلما؟

*خبير في التحليل النفسي 

رسمياً.. ريال سرقسطة الاسباني يوقع للاعب جواد الياميق

رسمياً.. ريال سرقسطة الاسباني يوقع للاعب جواد الياميق

محنة الـ’PJD’ مستمرة.. عمدة مراكش أمام قاضي التحقيق بتهمة ’تبديد أموال عمومية’

محنة الـ’PJD’ مستمرة.. عمدة مراكش أمام قاضي التحقيق بتهمة ’تبديد أموال عمومية’

مطار محمد الخامس.. إجراءات وقائية مشددة لاحتواء أي حالة لفيروس ’كورونا’

مطار محمد الخامس.. إجراءات وقائية مشددة لاحتواء أي حالة لفيروس ’كورونا’

مواد أخرى

رسمياً.. ريال سرقسطة الاسباني يوقع للاعب جواد الياميق

رسمياً.. ريال سرقسطة الاسباني يوقع للاعب جواد الياميق

محنة الـ’PJD’ مستمرة.. عمدة مراكش أمام قاضي التحقيق بتهمة ’تبديد أموال عمومية’

محنة الـ’PJD’ مستمرة.. عمدة مراكش أمام قاضي التحقيق بتهمة ’تبديد أموال عمومية’

مطار محمد الخامس.. إجراءات وقائية مشددة لاحتواء أي حالة لفيروس ’كورونا’

مطار محمد الخامس.. إجراءات وقائية مشددة لاحتواء أي حالة لفيروس ’كورونا’

استئنافية الحسيمة تقضي بالسجن 20 سنة في حق أستاذ قتل شاباً

استئنافية الحسيمة تقضي بالسجن 20 سنة في حق أستاذ قتل شاباً

مصدر من الصحة: تسجيل حالة إصابة بـ’كورونا’ في فاس مجرد إشاعة

مصدر من الصحة: تسجيل حالة إصابة بـ’كورونا’ في فاس مجرد إشاعة

لست ساعات.. قسم ’جرائم الأموال’ يُحقق في قضية ارتشاء وابتزاز ببلدية خريبكة

لست ساعات.. قسم ’جرائم الأموال’ يُحقق في قضية ارتشاء وابتزاز ببلدية خريبكة

القناة 2019©