قصة نجاح نسائية.. زينب سالك تبتكر مشروعًا إيكولوجيًا حماية لصحة المستهلك

2021-03-05 : 22:40

قصة نجاح نسائية.. زينب سالك تبتكر مشروعًا إيكولوجيًا حماية لصحة المستهلك

القناة – يسرى لحلافي 

احتفاء بالنساء المغربيات وبمناسبة اقتراب يومهن العالمي 8 مارس، موقع ‘القناة’ يسلط الضوء على نخبة من النساء الرائدات في مجتمعهن، ويبرز قصة زينب سالك، التي اقتحمت مجال الشغل بفكرة مشروع خاص إيكولوجي متصالح مع البيئة وهادف بالأساس للحفاظ على صحة الفرد أثناء استعماله.

فيما يلي نص الحوار:

سؤال: مرحبا بك على “القناة”، بداية عرفينا بمشروعك؟

الاسم زينب سالك، اخترت إنشاء مشروع عبارة عن صناعة المنظفات المنزلية ذات طابع إيكولوجي بهدف الحفاظ على الصحة والبيئة أيضا، وقد بدأ هذا المشروع يتخذ خطواته الجدية في المجال ابتداء من سنة 2018، أما عن أول بيع لي فقد كان في سنة 2019.

سؤال: سنة 2020 حملت في طياتها بداية تفشي وباء كوفيد 19.. كيف كان وقع اصطدام أزمة الوباء وتداعياتها بمشروعك؟

حقيقة أن هذه السنة لها فضل كبير علي، رغم أنها كانت سنة كوارث وأزمات بامتياز، ربما لأن المجال الذي اخترت الاستثمار فيه قد عرف ارتفاعا كبيرا على مستوى الطلب، حيث تم التعاطي بشكل مركز خلال هذه الفترة بالذات لقطاع التنظيف التجاري، وهو ما جعله من بين أكثر القطاعات الحيوية التي تعرف إقبالا غير مسبوق على عكس معظم القطاعات الأخرى.

سؤال: هل كان لك حظ من دعم المؤسسات التي تعنى بالمشاريع النامية أو الخاصة؟

أختزل جوابي في تقديم الشكر والامتنان لأسرتي وزوجي خاصة، لأنهما الدعم الوحيد الذي وجدته، أستطيع القول أن زوجي هو الشخص الذي اعتمدت عليه منذ بداية اقتراح الفكرة وتطبيقها على أرض الواقع وهو داعمي لحد الآن، لا أخفيكم أنني اتصلت ببعض المؤسسات لكني لم أجد أي ردود إيجابية أو مساعدة حقيقية.

كنت أود من خلال اتصالي بإحدى المؤسسات المسؤولة على تأطير قطاع التنظيف أن أعرف الالتزامات المفروض علي تتبعها اتجاه البيئة من أجل خلق مشروع مماثل، إلا أنني لم أجد أي جواب، اعتمدت على قدراتي وأبحاثي الخاصة في الموضوع والحمد لله أنا اليوم أمام تحقيق جزء كبير من أهدافي.

سؤال: كيف استطلعت زينب سليك أن تمر بمنتوجها الخاص من مرحلة الابتكار والتطوير إلى مرحلة الاستثمار في السوق التجارية؟

الاستثمار جاء على مرحلتين، جربت السوق التجارية وهو ما أخذ مني سنة ونصف تقريبا وقد كان حينها استثمارا بسيطا، ثم انتقلت بعدها لمرحلة الإقبال، تأكدت أنها ساعة التقدم بخطوة أكبر إلى الأمام، وكل الأرباح التي اكتسبتها استثمرتها من جديد وأصبحت أعتمد على بعض المساعدين أيضا وبدون الاعتماد على قروض.

أما بخصوص تطور المشروع، فإن اعتماده على مقومات صحية ذات بعد إيكولوجي جعلته يحظى باهتمام المستهلك، اليوم نحن أمام أولوية تفضيل الصحة على أي اعتبار أخر، وهذا المنتج الإيكولوجي استطاع تغيير المفهوم التقليدي والسائد حول مواد التنظيف، إنها مسألة تتعلق بوعي كل شخص، فالمنتجات المنظفة ليست بشيء هين أو ثانوي، وواجب علينا اختيار نوعيتها بما أننا ستنشقها خلال استعمالها المتكرر، كل ذلك وأقولها ببساطة لأن صحتنا تستحق.

تذكير هام. المغرب يعود للعمل بالساعة القانونية غدا الأحد 

تذكير هام. المغرب يعود للعمل بالساعة القانونية غدا الأحد 

الحدادي: حققت حلمي بحمل قميص “أسود الأطلس” والدفاع عن ألوانه

الحدادي: حققت حلمي بحمل قميص “أسود الأطلس” والدفاع عن ألوانه

طقس السبت | الأجواء الغائمة تستمر بالمملكة مع نزول أمطار متفرقة بهذه المناطق 

طقس السبت | الأجواء الغائمة تستمر بالمملكة مع نزول أمطار متفرقة بهذه المناطق 

مواد أخرى

تذكير هام. المغرب يعود للعمل بالساعة القانونية غدا الأحد 

تذكير هام. المغرب يعود للعمل بالساعة القانونية غدا الأحد 

الحدادي: حققت حلمي بحمل قميص “أسود الأطلس” والدفاع عن ألوانه

الحدادي: حققت حلمي بحمل قميص “أسود الأطلس” والدفاع عن ألوانه

طقس السبت | الأجواء الغائمة تستمر بالمملكة مع نزول أمطار متفرقة بهذه المناطق 

طقس السبت | الأجواء الغائمة تستمر بالمملكة مع نزول أمطار متفرقة بهذه المناطق 

مع اقتراب رمضان.. الشيخة طراكس تثير غضب المغاربة من جديد

مع اقتراب رمضان.. الشيخة طراكس تثير غضب المغاربة من جديد

الجامعة الملكية لكرة القدم تنفصل عن مدرب الحراس “أدريان”

الجامعة الملكية لكرة القدم تنفصل عن مدرب الحراس “أدريان”

على خطى “الحبيب وكبور”.. “لكولوك” يجمع رمزي ومفتاح في رمضان

على خطى “الحبيب وكبور”.. “لكولوك” يجمع رمزي ومفتاح في رمضان

القناة- 2020-©