دولة الحريات!! اعتقال سائحة مغربية بتهمة “إهانة” أردوغان ووصف تركيا بـ”الدولة الإرهابية”

2022-05-09 : 13:30

دولة الحريات!! اعتقال سائحة مغربية بتهمة “إهانة” أردوغان ووصف تركيا بـ”الدولة الإرهابية”

القناة من الدار البيضاء

اعتقلت السلطات في تركيا، سائحة مغربية بتهمة إهانة الرئيس رجب طيب أردوغان والدولة التركية.

ووفق صحيفة زمان التركية، فإن السائحة المغربية، وصفت خلال تواجدها في حي جاميكيبر بولاية آيدن غرب ترك، تركيا بـ”الدولة الإرهابية”، كما شتمت أردوغان.

وأوضح المصدر ذاته، أنه بناء على الحادث أبلغ أصحاب المحال التجارية في المنطقة قوات الشرطة، التي وصلت على الفور واعتقلت المرأة المغربية.

يذكر أن هناك الآلاف من الأشخاص محتجزون في تركيا بتهمة إهانة أردوغان والدولة، وحكم على العشرات بالسجن بنفس التهمة، كما تم اعتقال عشرات الأجانب بالتهمة ذاتها

طقس الأحد | أجواء حارة نسبيا.. وأمطار خفيفة في هذه المناطق

طقس الأحد | أجواء حارة نسبيا.. وأمطار خفيفة في هذه المناطق

وهبي يرد على “الحركة التصحيحية”: لا أعترف بورقة مجهولة.. وبيتي من حديد

وهبي يرد على “الحركة التصحيحية”: لا أعترف بورقة مجهولة.. وبيتي من حديد

شبيبة “الأحرار”: خطاب بنكيران رديء وينهل من الشعبوية الغارقة في الانحطاط 

شبيبة “الأحرار”: خطاب بنكيران رديء وينهل من الشعبوية الغارقة في الانحطاط 

مواد أخرى

طقس الأحد | أجواء حارة نسبيا.. وأمطار خفيفة في هذه المناطق

طقس الأحد | أجواء حارة نسبيا.. وأمطار خفيفة في هذه المناطق

وهبي يرد على “الحركة التصحيحية”: لا أعترف بورقة مجهولة.. وبيتي من حديد

وهبي يرد على “الحركة التصحيحية”: لا أعترف بورقة مجهولة.. وبيتي من حديد

شبيبة “الأحرار”: خطاب بنكيران رديء وينهل من الشعبوية الغارقة في الانحطاط 

شبيبة “الأحرار”: خطاب بنكيران رديء وينهل من الشعبوية الغارقة في الانحطاط 

ريال مدريد يحرز كأس الأبطال للمرة 14.. وفينيسيوس يدخل التاريخ

ريال مدريد يحرز كأس الأبطال للمرة 14.. وفينيسيوس يدخل التاريخ

اشباعتو: لا نقبل الضرب في الحكومة من طرف من يبحث عن تبرير طموحه لولاية رابعة

اشباعتو: لا نقبل الضرب في الحكومة من طرف من يبحث عن تبرير طموحه لولاية رابعة

النقابات التعليمية تدعو لتجاوز الاختلالات استعداداً لتنزيل اتفاقها مع الحكومة

النقابات التعليمية تدعو لتجاوز الاختلالات استعداداً لتنزيل اتفاقها مع الحكومة

القناة- 2020-©