عدوى « الرازي » بمراكش تنتشر.. إصابة نزيل بمستشفى الأمراض العقلية بداء السل

القناة ـ محمد أيت بو

عاد من جديد داء « السل » للظهور داخل المستشفيات العمومية بمدينة مراكش، فبعد ما سمي بـ »فضيحة مستشفى الرازي »، سجلت الأطر الصحية ظهور حالة لداء السل بمستشفى « سعادة » للأمراض العقلية بالمدينة ذاتها، لدى أحد النزلاء المرضى.

وحذر المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية، في بيان له، توصلت « القناة » به، من « تفاقم العدوى داخل جدران المستشفى وبين صفوف المرضى لما يعرفه هذا الأخير من إكتظاظ وخصوصا بعد إغلاق « بويا عمر ».

وأكد المكتب نفسه، أن مستشفى سعادة للأمراض العقلية « لا يتوفر على الظروف ولا الوسائل الملائمة لتفادي العدوى والتكفل بمثل هذا النوع من الحالات »، مشرا إلى أن « الملف المتعلق بهذا المرفق لا زال عالقا ومشاكله لازالت قائمة دون حل يذكر، إضافة إلى الفراغ الإداري الذي يزيد من تردي الأوضاع ».

كما طالبت النقابة من المسؤولين إتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي ما واقعة بالمركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس.

مشاركة

أترك تعليقا على الموضوع