أكبر نقابة تهاجم آيت الطالب والعثماني: كونكما طبيبين لا يعني تهميش الأطباء والعبث بصحة المغاربة

2021-07-02 : 19:00

أكبر نقابة تهاجم آيت الطالب والعثماني: كونكما طبيبين لا يعني تهميش الأطباء والعبث بصحة المغاربة

القناة – يسرى لحلافي

عبرت الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، عن استنكارها من خطوة قيام وزير الصحة، خالد آيت الطالب بتقديم مشروع القانون رقم 33.21، والذي يقضي بتغيير وتتميم القانون رقم 131.13 المتعلق بمزاولة مهنة الطب، وذلك دون فتح أي حوار قطاعي أو مركزي أو مجتمعي.

وحسب بلاغ توصلت به القناة، أكدت الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش)، أنها تلقت هذا المستجد باستغراب شديد خصوصا أن الأمر يتعلق بصحة المواطنات والمواطنين، والذي صادقت عليه الغرفة الأولى للبرلمان بدون أي تعديلات.

هذا، وسجلت الجامعة الوطنية للصحة على مستوى مقاربتها أن صيغة مشروع القانون قد قدمت بصفة أحادية من طرف وزير الصحة، و دون أي مقاربة تشاركية أو الأخذ برأي الشركاء الاجتماعيين والمهنيين والفاعلين والمتدخلين، وخاصة الجامعة الوطنية للصحة، في ظل غياب أدنى تقييم للحقائق والإشكالات والعوائق الحقيقية التي حالت دون تطبيق سليم للقانون الإطار وتنزيله.

كما أشار البلاغ ذاته إلى غياب استشارة الشركاء الاجتماعيين والهيئات الممثلة للمهنيين، في القطاعين العام والخاص قبل عرض وتقديم هذا المشروع على البرلمان، علما أنه يهم المهنيين والمجتمع برمته، ومما يؤكد العقلية الانفرادية التي تُدبر بها شؤون صحة المغاربة من طرف وزير الصحة في قرارات كبرى، وفق ما جاء في البلاغ.

وذلك حيث وصفت (إ م ش)، أن وجود طبيب على رأس وزارة الصحة وطبيب رئيسا للحكومة لا يعني أن ينوب بالمطلق عن المجتمع وفعالياته المعنية والمهنيين في تدبير صحة المغاربة، معتبرة أن المفروض فيهما العمل على صون نبل مهن الطب والمهن الصحية وتطويرها، وليس رهنها بقرارات انفرادية غير محسوبة العواقب، بحسب تعبيرها.

من جهة أخرى، سجلت الجامعة الوطنية للصحة أيضا على مستوى ما وصفته بالجوهر، أن فتح المجال للأطباء الأجانب لمزاولة مهنة الطب بالمغرب تحت ذريعة ‘استقطاب الكفاءات الطبية الأجنبية’ لسد الخصاص في الموارد البشرية، لا يمكن أن يكون مبررا لرهن مصير صحة المواطنين ووضعها في خطر بفتح الباب على مصراعيه أمام أي من الأطباء القادمين من الخارج دون قيد أو شرط.

ثم أكدت وفق ذات البلاغ، أنه إذا كان الهدف المعلن هو استقطاب الأطباء الأجانب والأطباء المغاربة المزاولين بالخارج وسد الخصاص، فإن جودة الخدمات وحماية الصحة العامة تبقى على رأس الأولويات المنشودة، وتفرض التأكد من احترام معيار الكفاءة، ومعادلة شواهد المعنيين وتنظيم الممارسة المهنية، والتقيد بقوانين تنظم الضوابط والشروط المحددة للمزاولة بشكل مؤقت للمُراد استقدامهم.

حيث أشارت أيضا إلى أن إغفال القانون لهذه الشروط، سيفتح الباب لاستقدام أطباء دون الحاجة إلى تخصصاتهم وخبراتهم، ودون رقابة فعلية على أدائهم، وعدم خضوعهم للمساءلة التأديبية.

 ووصف بلاغ الجامعة الوطنية للصحة أن مشروع القانون واستثناءاته وإجراءات تطبيقه ‘مبهمة’، والتدابير الإجرائية ‘غائبة’، مما يطرح إشكالا يتعلق بالقيمة العلمية لعدد من ‘ديبلومات الطب’ المسلمة من بعض الدول، وأحقية التعامل بالمثل إزاء بلدان لا تُجيز قوانينها للأطباء المغاربة مزاولة مهنة الطب بها.

كما توجه البلاغ بالاشارة إلى أن المشروع المقدم من قبل آيت الطالب، لم يأخذ بعين الاعتبار الخريطة الصحية المُحدثة بمقتضى القانون الإطار رقم 34.09، المتعلق بعرض العلاجات -غير المفعلة- في ظل التفاوت بين الجهات وبين المدن داخل الجهات نفسها.

وفي ختام بلاغها، نددت الجامعة الوطنية للصحة بسياسة الإقصاء وتغييب المقاربة التشاركية والحوار في بلورة وتقديم مشروع مجتمعي من هذا الحجم، فيما نادت بضرورة وضع تصور شمولي يصحح جميع الاختلالات البنيوية التي تعرفها المنظومة الصحية ببالبلاد، بدءا بتحسين الوضعية المادية والمهنية وظروف العمل للأطباء والصيادلة وجراحي الاسنان وكافة مهنيي القطاع.

كما لم يستثني البلاغ أيضا طلب تجميد هذا القانون وفتح مفاوضات بخصوصه وتنظيم أيام دراسية علمية، وتكثيف القوى الحية بالبلاد إلى التنديد والتصدي لهذا المشروع، الذي يضر بمصلحة الوطن والمواطنين، مع تثمين عزم الاتحاد المغربي للشغل التصدي لهذا المشروع الملغوم بمجلس المستشارين بالبرلمان.

استدعاه أمام المغرب الفاسي.. مسلسل الخلاف بين متولي والشابي ينتهي

استدعاه أمام المغرب الفاسي.. مسلسل الخلاف بين متولي والشابي ينتهي

فحوصات طبية تفصل مالانغو عن الشارقة

فحوصات طبية تفصل مالانغو عن الشارقة

مالانغو يتنازل عن مستحقاته للرجاء ويسارع الخطى صوب الشارقة الإماراتي

مالانغو يتنازل عن مستحقاته للرجاء ويسارع الخطى صوب الشارقة الإماراتي

مواد أخرى

استدعاه أمام المغرب الفاسي.. مسلسل الخلاف بين متولي والشابي ينتهي

استدعاه أمام المغرب الفاسي.. مسلسل الخلاف بين متولي والشابي ينتهي

فحوصات طبية تفصل مالانغو عن الشارقة

فحوصات طبية تفصل مالانغو عن الشارقة

مالانغو يتنازل عن مستحقاته للرجاء ويسارع الخطى صوب الشارقة الإماراتي

مالانغو يتنازل عن مستحقاته للرجاء ويسارع الخطى صوب الشارقة الإماراتي

بعد 3 أشهر من الولادة.. أسرة التوائم الـ09: دولة مالي وثقت بالأطر الطبية المغربية

بعد 3 أشهر من الولادة.. أسرة التوائم الـ09: دولة مالي وثقت بالأطر الطبية المغربية

الصدفة تجمع تسكت ومسعودي في تجربة تمثيل

الصدفة تجمع تسكت ومسعودي في تجربة تمثيل

 مسؤول بالصحة: الحكومة ستضطر لتشديد الإجراءات حال استمرار تصاعد حالات كورونا

 مسؤول بالصحة: الحكومة ستضطر لتشديد الإجراءات حال استمرار تصاعد حالات كورونا

القناة- 2020-©